الناقد وسام كنعان ينتقد أهم أعمال الدراما السورية في رمضان..أجبر نفسي لأحضر بعض المسلسلات وينصح بمشاهدة بعضها

وسام كنعان ينتقد أهم أعمال الدراما السورية في رمضان.. يجبر نفسه ليحضر مسلسل جوقة عزيزة وشيفرة رشا شربتجي وراء ونجاح كسر عضم

دراما كولكشن - المحرر

أجرى موقع "يلَّا ترند" مقابلة قصيرة مع الناقد الصحفي "وسام كنعان"، تحدَّث الناقد وسام كنعان خلال اللقاء عن ثغرات أهم الأعمال السورية التي تعرض في موسم رمضان 2022.

الناقد وسام كنعان أجبر نفسي لأحضر جوقة عزيزة

قال الناقد وسام كنعان أنه يجبر نفسه حالياً لمشاهدة مسلسل جوقة عزيزة، واعتبر الناقد وسام  كنعان أن دور حمدي الذي يؤديه الفنان سلوم حداد في جوقة عزيزة سقطة وتراجع في مسيرته الفنية حسبما عبَّر وقارن بين دوره في الزير السالم والإبداع الذي قدمه في ما مضى في كافة أعماله وذك ذلك في أحد المنشورات على صفحته في فيسبوك قائلاً "من الزير سالم إلى دربكاتي وراء جوقة عزيزة" وجزم الناقد وسام كنعان بأن الفنان سلوم حداد وافق من أجل الأجر المعروض عليه فقط.

أضاف الناقد وسام كنعان بأنه من الواضح أن صنَّاع العمل قد بذلوا الكثير من الجهود لإظهار العمل بصورة جيدة، ويوجد عناية على المستوى البصري والمادي في العمل ولكن أكَّد على أن الفنانة نسرين طافش وبعض الممثلين الآخرين في العمل لم يتقمصوا  الشخصيات  كما يجب واعتمدوا بشكل كلِّي على المظهر الخارجي ومستوى الصوت الذي تتكلم به الفنانة نسرين طافش يقود العمل نحو الانحدار.

وأضاف بأن العمل شُغِل بأُسلوب الأفلام المصرية القديمة من ناحية الاستعراضات بأسلوب الفج إلى الضحك العالي الذي يدل على الماخور وموضوع أن الراقصة تقوم ب "طق العلكة" هي مدرسة قديمة بالية وحتى مندثرة.

تابع الناقد وسام كنعان في نقد ثغرات مسلسل جوقة عزيزة قائلاً بأن فكرة العمل ككل غير واضحة ولا نعرف ما الذي يريد أن يظهره العمل، واستسخف الناقد وسام كنعان المواضيع التي أصبحت تتناولها البيئة الشامية قائلاً: إما أن نرى لباس الملاية والنقاب وحالة ذكورية متطرفة مطلقة في العمل أو نرى دمشق مليئة ببنات الليل والمواخير والراقصات ومسلسل جوقة عزيزة حتى اللحظة برأي وسام كنعان في مأزق وربما القادم تغييرات جذرية تنقذ العمل لأن العمل حسبما صرَّح وسام كنعان منبوذ من الجمهور المشاهد للعمل ورفض تام له.

الناقد وسام كنعان شيفرة رشا شربتجي وراء ونجاح كسر عضم

يعتقد الناقد وسام كنعان بأن نجاح مسلسل "كسر عضم" هو بسبب مخرجة العمل رشا شربتجي، والتي تمتلك شيفرة خاصة بها يعشقها الجمهور متعطش لها وهي الغوص في مشاكل المجتمع والحارات الشعبية ويعشق المادة التي تتقصى قضايا هذا المجتمع الصغرى والكبرى، وأثنى على كاتب العمل (علي الصالح) الذي يعتبر مسلسل مسر عضم أول عمل درامي له والذي تصدى لهذه المسائل بنجاح وهذه الأعمال الاجتماعية هي ملعب المخرجة رشا شربتجي.

وأشار الناقد وسام كنعان إلى خطأ تم ارتكابه في مسلسل كسر عضم والذي يعتبر خطأ جسيم من قبل المخرجة رشا شربتجي، وهو الكاشف الذي تم عرضه في الحلقة الثانية من مسلسل كسر عضم والذي ظن المشاهدون أنه كاشف حمل بالبداية ليتبين لاحقاً من خلال مجريات أحداث مسلسل "كسر عضم"، أن الكاشف هو كاشف لمرض الإيدز وهو غير متوفر في الوطن العربي وهو متوفر أساساً فقط في الدول التي ينتشر فيها مرض الإيدز كالدول الإفريقية.

الناقد وسام كنعان هناك استسهال في مسلسل مع مع وقف التنفيذ

الناقد وسام كنعان وجد أن هناك استسهال بالحلول في مسلسل مع وقف التنفيذ، أي أن الحلقات التأسيسية لم تنتهِ فيها المواضيع التي طرحت بشكل جيد ولم يتم التعب على هذه الحبكات، وأعطي الناقد وسام كنعان مشهد صفاء سلطان (عتاب) وإخوتها فادي صبيح (هاشم) و يزن خليل (بشير) الذين أرادوا قتل أختهم التي ارتكبت عار من وجهة نظرهم وببساطة توجههم صباح الجزائري (والدتهم) للخروج من المنزل صباحاً وعدم العودة حتى مغيب الشمس، ليعودوا ويجدوا أن والدتهم قد قتلت ودفنت أختهم وبعد 10 سنوات تعود للظهور، ومشهد فادي الحجلي عندما قام بدفن ابنه التوأم الحي بدل ابنه الطفل الذي توفي مع زوجته.

وأضاف أن العمل هذا العيب الوحيد فيه تقريباً وأعاز الموضوع لقلة خبرة كتاب العمل علي وجيه ويامن الحجلي خصوصاً أنهما شابان في مقتبل العمر وتوقع لهما النجاح خارج الموسم الرمضاني.

وأما عن الاقتباسات في بداية كل حلقة من مسلسل مع وقف التنفيذ قال الناقد وسيم كنعان  بأنها فكرة المراد منها تحول هذه المقولات إلى ترند على السوشيال ميديا وإذا قمنا بحذف هذه العبارات لن يتأثر سير الأحداث في المسلسل وهي إضافة مصطنعة وبعبارة أصح بلسان الصحافة هي مشاهد حشو.

تابع الناقد وسيم كنعان الحديث بخصوص مشاهد الإنترو في مسلسل مع وقف التنفيذ بأنها فكرة عالمية وحتى صُنع سابقاً مثيلها مسلسل (في كل أسبوع يوم جمعة) من بطولة منة شلبي وآسر ياسين وهو عبارة عن مسلسل من 10 حلقات و10 مشاهد افتتاحية بحيث يبدأ المسلسل بجنازة وبهذه ال10 مشاهد الافتتاحية تتحدث عن الأحداث قبل الجنازة ويعتقد الكاتب وسام كنعان أن صُنّاع مسلسل مع وقف التنفيذ نجحوا بتقليد هذه الفكرة بمشاهد قبل الخروج وبعد الخروج.

إرسال تعليق

0 تعليقات
* Please Don't Spam Here. All the Comments are Reviewed by Admin.